أهم الأخبارالأخبارمدارس مصر

إجراء اختبارات قبول المعلمين للالتحاق بالمدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية

لاختيار أفضل العناصر المتقدمة لشغل وظائف القيادات المدرسية

نظمت وزارة_التربية والتعليم والتعليم الفني، على مدار ثلاث أسابيع متتالية، اختبارات قبول المعلمين للالتحاق بالمدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية، وذلك بالتنسيق مع مشروع قوى عاملة مصر (Workforce Egypt) المموّل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)، وعدد من الشركاء من قطاعي الأعمال العام والخاص؛ لاختيار أفضل العناصر المتقدمة لشغل وظائف القيادات المدرسية (مدير ووكيل مدرسة) والمعلمين والإداريين بخمس مدارس دولية للتكنولوجيا التطبيقية.
والمدارس هي: مدرسة فريش الدولية للتكنولوجيا التطبيقية بمحافظة الشرقية (مدينة العاشر من رمضان)، مدرسة أحمد ضيف الله الدولية للتكنولوجيا التطبيقية بمحافظة أسيوط، مدرسة فتح الله الدولية للتكنولوجيا التطبيقية بمحافظة الإسكندرية، مدرسة مصر للتأمين الدولية للتكنولوجيا التطبيقية بمحافظة المنيا (مدينة المنيا الجديدة)، ومدرسة السويدي الدولية للتكنولوجيا التطبيقية والبرمجيات بمحافظة الجيزة (مدينة السادس من أكتوبر).

وقال الدكتور محمد مجاهد، نائب الوزير للتعليم الفني، إنه من المقرر أن تبدأ الدراسة بهذه المدارس اعتبارًا من العام الدراسي الجديد 2022-2023، مشيرًا إلى أن المدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية، هي نموذج يتبع أحدث معايير الجودة العالمية من حيث تصميم المقررات الدراسية الخاصة بالمدرسة والتي تعتمد على تطبيق مناهج دراسية مبنية على منهجية الجدارات المرتبطة باحتياجات الصناعة ومتطلبات الاعتماد الدولي، لتأهيل طلاب التعليم الفني لمواكبة أسواق العمل المحلية والإقليمية والعالمية، وذلك ضمن الجهود التي تبذلها الوزارة والتي تهدف إلى الارتقاء بمستوى جودة منظومة وبرامج ومخرجات التعليم الفني في مصر.
وأضاف الدكتور عمرو بصيلة، رئيس الإدارة المركزية لتطوير التعليم الفني بوزارة التربية والتعليم ومدير وحدة تشغيل وإدارة مدارس التكنولوجيا التطبيقية، أن عملية اختيار فريق عمل المدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية من مديرين ووكلاء ومعلمين في كل المجالات تمت من قبل لجنة ثلاثية تمثل الوزارة، والشريك من قطاع الأعمال، والشريك الدولي؛ لضمان الشفافية والمصداقية، ووفق معايير وشروط محددة، حيث اجتاز المتقدمين لشغل وظائف القيادة المدرسية اختبارات في اللغة الإنجليزية والحاسب الآلي، بالإضافة إلى اجتياز المقابلة الشخصية التي تعقد بمعرفة اللجنة الثلاثية المشكلة لهذا الغرض.

وأفاد محمد فوزي، نائب مدير مشروع قوى عاملة مصر، إن إجمالي عدد المتقدمين لهذه المسابقة بلغ 350 متقدم للتنافس على الوظائف الشاغرة المعلن عنها بالمدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية، مؤكدًا أن عملية الاختيار تمت وفق معايير جودة عالية بما يضمن اختيار واستقطاب نخبة متميزة من القيادات والمعلمين والاداريين، باعتبارهم الركيزة الأساسية لإنجاح المنظومة التعليمية داخل المدارس.

وأشار فوزي إلى أن مشروع قوى عاملة مصر لن يكتفي بضمان اختيار أفضل الكوادر والعناصر البشرية لهذه المدارس، بل أنه من المقرر أن تخضع الكوادر المقبولة للعمل بالمدارس لاختبارات لتحديد الاحتياجات التدريبية، تمهيدًا لتصميم برامج للتنمية المهنية مخصصة لبناء قدرات هذه العناصر بشكل مستمر، بما يضمن الارتقاء المستمر بمستوى العنصر البشري، ومن ثم خريجي هذا النوع من المدارس.
وأوضح المهندس خليل إبراهيم خليل، رئيس مجلس إدارة شركة فريش إلكتريك، أحد شركاء القطاع الخاص، عن مدى نجاح فاعليات المسابقة والتنسيق مع شركاء النجاح من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية مُمَثَّلّة في مشروع قوى عاملة مصر، من أجل تقديم نموذج متطور لجهود القطاع الخاص الصناعي في مجال التّعاون لتطوير التعليم الفنّي، ولذلك فإن عقد لقاءات اختيار مديري ووكلاء ومعلمي وإداريي مدرسة فريش الدولية للتكنولوجيا التطبيقية يشكل خطوة هامة جدًا ومثمرة في خطة افتتاح المدرسة في العام الدراسي القادم.
كما أكد المهندس محمد حماد، مدير قطاع البرمجيات في مجموعة السويدي، أحد شركاء القطاع الخاص، عن حرص الشركة من خلال اللجنة الثلاثية بالتعاون مع ممثلي الوزارة والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني على إجراء الاختبارات والمقابلات الشخصية بشفافية ومصداقية لضمان مستوى عالي من الكوادر التدريبية من المدرسين باعتبارهم الخط الأول للتنمية المستدامة، كما أن تشييد مدرسة السويدي الدولية للتكنولوجيا التطبيقية والبرمجيات هو سعى وراء التجديد والتحديث المستمر في مجال البرمجيات وتوفير عمالة مدربة على أعلى مستوى ومؤهلة للعمل المحلي والعالمي أيضًا.

كما أفاد القبطان علاء فتح الله، العضو المنتدب لمجموعة أسواق فتح الله، أحد شركاء القطاع الخاص، أن آليات التنسيق التي تمت بين شركاء النجاح المتمثلة في وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ممثلة فى مشروع قوى عاملة مصر، أدت إلى نتائج ملموسة وتمت الاختبارات على درجة عالية من الاحترافية والمهنية لضمان وجود فريق عمل مميز يناسب ما نأمل إليه من تحقيق مخرج نهائي يناسب متطلبات سوق العمل ليتواكب مع التحديات المستقبلية بما يحقق درجة عالية من التنافسية وجودة الأداء في مجال صناعة التجارة الحديثة حيث أن مجال الصناعة من المجالات الملموسة ذات حساسية كبيرة والتغذية العكسية تأتي من العملاء بشكل سريع نتيجة التواصل المستمر بين العملاء والمؤسسات ذات الصلة.
ومن جانبه أشاد الأستاذ، عمر جودة عضو مجلس الإدارة المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة مصر للتأمين، شريك من قطاع الأعمال العام، بالإجراءات التي تتّخذها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية مُمَثَّلّة في مشروع قوى عاملة مصر، باختيار أفضل الكفاءات لتشكيل فريق عمل المدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية، وانتقاء نخبة متميزة تكون أساس نجاح هذه المنظومة، مؤكدًا بإيمان شركة مصر للتأمين بما سيكون لها من مستقبل باهر وأثر في خلق كفاءات وعناصر بشرية متميزة تقود سوق العمل المصري في كافة المجالات.
الجدير بالذكر أنه قد تم توقيع مذكرات تفاهم ثلاثية لإطلاق المدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية في يناير 2022 بحضور الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، السادة وزراء التخطيط والتنمية الاقتصادية، التعاون الدولي، قطاع الأعمال العام، والتجارة والصناعة، إلى جانب سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالقاهرة، أعقبها إعلان الوزارة عن فتح باب التقدم لشغل الوظائف الشاغرة بهذه المدارس خلال الفترة من 24 أبريل – 7 مايو 2022، وذلك من خلال الرابط المخصص للتقدم على الموقع الرسمي لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى