أهم الأخبارالتعليم حول العالم

“المدرسة الرقمية” تهدف إلى تسجيل مليون لاجئ وطفل محروم خلال 5 سنوات

نحو نصف الأطفال اللاجئين خارج التعليم النظامى بسبب النزاعات

أطلقت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمبادرات العالمية ومقرها دبي “المدرسة الرقمية”، وتهدف إلى تسجيل مليون لاجئ وطفل محروم على مدى السنوات الخمس المقبلة.
ووفقاً للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، نحو نصف الأطفال اللاجئين خارج المدرسة. وبسبب النزاعات الأخيرة، يستمر هذا العدد في الارتفاع.

بدأت المرحلة التجريبية للمدرسة الرقمية في عام 2020، وتم إطلاق المرحلة الأولى رسمياً هذا العام في خمس دول : مصر والأردن والعراق وموريتانيا وكولومبيا. ومن المقرر أن يلتحق ما يصل إلى 20 ألف طالب هذا العام وسيتم تدريب 500 معلم. كما سيتم إطلاق 120 مركزاً تعليمياً تقدم باللغات العربية والفرنسية والإسبانية والإنجليزية.

صرح عمر بن سلطان العلماء، وزير الدولة الإماراتي لشؤون الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد، وهو أيضاً رئيس مجلس إدارة المدرسة الرقمية ليورونيوز: “ نختار المواقع التي لديه أساس معين للبنية التحتية. إذا كان لديهم كهرباء، إذا كان لديهم نوع من اتصال النطاق العريض. إذا لم يكن الأمر كذلك، فنحن، على الأقل، قادرون على منحهم إمكانية الوصول والخدمة. نقوم بتنزيل المحتوى على هذه الأجهزة اللوحية بالمناهج التعليمية “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى