أهم الأخبارالأخبارترند الأستاذجامعات ومعاهدقضايا تعليميةمختارات

ماذا يعنى تعيين ” عاشور “وزيرا للتعليم العالى ..استمرار للتوسع فى الجامعات الأهلية والخاصة على حساب “الحكومية “

مواصلة إنشاء بوتيكات البرامج الخاصة الكليات الحكومية

بتولي الدكتور محمد أيمن عاشور منصب وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلفا للوزير خالد عبد الغفار الذى تم نقله لتعينه وزيرا للصحة والسكان .

ويعتبر تعيين “عاشور”، نائب “عبد الغفار ” وشريكه فى قرراته وأفكاره تكريسا لسياسة التوسع فى الجامعات الأهلية الخاصة بمصروفات مقابل عدم تأسيس جامعات حكومية جديدة تستوعب المتفوقين من أبناء محدودى الدخل ، فضلا عن بوتيكات البرامج الخاصة التى تم استحداثها فى الجامعات الحكومية نفسها ورسومها تبدأ من 33 ألف جنيه فى العام الدراسى الواحد ، بالجامعات الحكومية المفترض أن تقدم خدات تعليمية مجانية أوبرسوم قليلية

وقبل توليه حقيبة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، شغل عاشور منصب نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي لشؤون الجامعات، حيث كان يشغل قبل ذلك عميد كلية الهندسة جامعة عين شمس، فهو أستاذ العمارة والتخطيط العمراني والإسكان، بالإضافة لكونه رئيسًا لمجلس إدارة شركة أرك بلان.
.

بدأ السلك الأكاديمي في عام 1982 عندما صدر قرار بتعيينه معيدًا بالكلية، ووصل تدرجه الأكاديمي وصولًا إلى أستاذ التصميم المعماري والتخطيط العمراني منذ 2005.

أما بالنسبة إلى المناصب التي تولاها، فهو عمل وكيلًا لكلية الهندسة جامعة عين شمس للدراسات العليا والبحوث، ثم عميدًا لكلية الهندسة منذ أكتوبر 2014، وأسس المكتب الاستشاري الخاص به «آرك بلان» منذ عام 1985 حتى تاريخه.

وبحسب سيرته الذاتية: «تشمل الخبرة الأكاديمية والإدارية تطوير البرامج التعليمية الهندسية والمعمارية لتواكب النظم العالمية من خلال الشراكات الدولية مع أرقى الجامعات لمنح الدرجات العلمية المزدوجة، بالإضافة إلى ربط البحث العلمي ومشروعات وابتكارات الطلاب باحتياجات خطط التنمية للدولة والمساهمة من خلال البحوث التطبيقية في تطوير قطاع الصناعة وبالتالي التنمية الاقتصادية تحقيقًا لرؤية الدولة 2030».

ولعل أهم إنجازات هذا المحور هو تقدم تصنيف بعض التخصصات لكلية الهندسة جامعة عين شمس في الترتيب العالمي لتصنيف QS حيث أظهر حصول الجامعة على مراكز متقدمة في عدة مجالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى